من خلال الفيلم الثاني في السلسلة، يتعلم أبطال الفيلم عن مبنى الذَّرَّة  كما تم التنبُّؤ به وفقًا لميكانيكا الكم. يركز الفيلم على نموذج بوهر لمبنى الذرة، الذي أوضح جيِّدًا لأول مرة ذرة الهيدروجين، وطيف الضوء المنبعث منها / الممتص بواسطتها.  يشرح الفيلم، أيضًا، فرضية دي بروي، التي سبقت أفكار أينشتاين وبلانك، والتي تنصّ على أنّ الضوء عبارة عن موجة وجسيم في نفس الوقت، والتي طبَّقت نفس المنطق على الإلكترونات. كان دي بروي أول من توقع أن جزيئات المادة يمكن أن تتصرف مثل الأمواج، وقام بحساب طول موجاتها (المعروف حتى يومنا هذا باسم الطول الموجي دي بروي).

تمت ترجمة الفيديو من قبل طاقم دافيدسون أونلاين.
تمّ إنتاج الفيديو بواسطة cassiopeia project.

 

0 تعليقات