ترتبط كل من حاسة التذوق وحاسة الشم برباطٍ وثيق ببعضها البعض. أولئك الذين يعانون من عطلٍ في حاسة الشمّ، يعانون من نقصٍ في حاسة التذوق لديهم أيضًا. يتطرق الفيديو المعروض أمامنا إلى العلاقة بين الحاستين. الفيديو باللغة الإنجليزية، لذلك قمت بإضافة الترجمة والتفسيرات لكم في نهاية الصفحة. 
 
 

إذا تعطّلت حاسة الشم لديكم، فمن المحتمل أن تتأثر قدرتكم على الشعور بالأطعمة المختلفة أيضًا لأن الحاستين مترابطتان ببعضهما البعض. حاولوا التمييز بين البطاطا والتفاح حينما تكون أعينكم مغلقة وأنفكم مسدود وستجدون أن مذاقهما متماثل. تتواجد الخلايا التي تحتوي على مستقبلات التذوق والرائحة في الفم والأنف. عندما يتم تنشيط خلية المُستقبلات، فإنها ترسل إشارات عصبية إلى مناطق التذوق والشم في القشرة الدماغية.

في حاسة التذوق، يتم إرسال الإشارات العصبية الناتجة استجابة للمواد الكيميائية الموجودة في الطعام إلى منطقة القشرة الدماغية المسؤولة عن التذوق. بذات الطريقة، يتم إنتاج إشارات الشم استجابة للمواد الكيميائية التي تحلق في الهواء ويتمّ إرسالها إلى المنطقة المسؤولة عن الرائحة في القشرة الدماغية. عندما تحفز المواد الجديدة المستقبلات، يقوم الدماغ بإنشاء ذاكرة للرائحة حتى يتمكن من استعادتها في المرة القادمة التي يواجه فيها نفس الرائحة.

التذوق هو حاسة محدودة للغاية يمكنها التمييز بين النكهات الخمسة فقط: الحامض، الحلو، المر، المالح والأومامي (نكهة البروتين). يوجد لكل نكهة دور مهم في تحديد نوع الطعام الذي يدخل إلى الفم:  يشير الحلو إلى الطاقة (السكريات البسيطة)؛ يشير الحامض إلى احتمال تلف الطعام، حيث تفرز البكتيريا الأحماض؛ أما الطعم المالح فيشير إلى وجود المعادن (الأملاح) في الغذاء. الطعم المر هو علامة على وجود السم أو الخطر؛ والأومامي هو المذاق العميق للبروتين في الطعام. من ناحية أخرى، تتركب حاسة الشم من آلاف الأنواع المختلفة من المستقبلات التي تتيح التعرف على مجموعة واسعة من المواد. 

لدى البشر، تكون حاسة الشم مخففة نسبيًا مقارنةً بالثدييات الأخرى، هذا الأمر واضح جدًا في المساحة السطحية الصغيرة نسبيًا لمنطقة مستقبلات الأنف البشرية والحجم النسبي لمنطقة الشم في القشرة المخية.

 

ايريز غارتي 
قسم الكيمياء البيولوجية
معهد وايزمان للعلوم

الترجمة للعربيّة: د. ريتا جبران
التدقيق اللغوي والعلمي: رقيّة صبّاح أبو دعابس

 

 

ملاحظة لمُتصفحي الموقع

إذا كنتم تعتقدون أنّ التفسيرات المرفقة ليست  واضحة بشكل كافٍ، أو إذا كانت لديكم تساؤلات ذات صلة بالموضوع، ندعوكم للكتابة عن ذلك  في المنتدى، وسنقوم  بالتطرق إلى ملاحظاتكم. نحن نرحب دائمًا، بكل سرور، باقتراحات لتحسين الموقع وبالنقد البناء.

 

0 تعليقات